الأحد، ١٩ أيار 2019

flag

لبنان

down
  • الإمارات العربية

    الإمارات العربية

  • السعودية

    السعودية

  • العراق

    العراق

  • سوريا

    سوريا

  • لبنان

    لبنان

  • مصر

    مصر

flag down
  • الإمارات العربية
  • السعودية
  • العراق
  • سوريا
  • لبنان
  • مصر
  • Close
    featured_news_image

    1.16 مليار درهم إجمالي أرباح 30 شركة تأمين مُدرجة خلال 2018

    بقلم: www.emaratalyoum.com | السبت، ١٦ شباط

    حققت 30 شركة تأمين مدرجة في سوقي دبي وأبوظبي الماليين، إجمالي أرباح بلغت قيمتها 1.165 مليار درهم خلال عام 2018، من أصل 31 شركة تأمين عاملة في السوق المحلية، منها 15 شركة حققت نمواً في الأرباح، و10 شركات تراجعت أرباحها، فيما سجلت خمس شركات خسائر، ولم تعلن شركة تأمين عن نتائجها بعد.

    وقال مسؤولون وخبراء بشركات تأمين، إن معظم الشركات أعلنت عن نتائج إيجابية خلال عام 2018، بالنسبة للأرباح الفنية المرتبطة بأنشطة التأمين، لا سيما في ظل الإجراءات التنظيمية الخاصة بنظام التأمين على المركبات، لافتين إلى أن النتائج الاستثمارية لبعض الشركات تأثرت خلال الربع الأخير من السنة المالية.

    وذكروا لـ«الإمارات اليوم» أن الأرباح الاستثمارية للشركات تعتمد على السياسات التي تتبعها كل شركة في إدارة المحفظة وتنوّعها، لافتين إلى أنه في ضوء المؤشرات، فإن من المتوقع حركة أفضل ونتائج إيجابية للعام المالي الجديد.

    أرباح الشركات

    وتفصيلاً، حققت 30 شركة تأمين مدرجة في سوقي دبي المالي وأبوظبي للأوراق المالية، إجمالي أرباح بلغت قيمتها 1.165 مليار درهم خلال عام 2018، مقارنة بـ 1.28 مليار درهم في نهاية عام 2017، بنسبة تراجع بلغت (سالب 8.99%)، وذلك وفقاً لمسح أجرته «الإمارات اليوم» اعتماداً على البيانات المالية للشركات، فيما لم تعلن شركة «سلامة» للتأمين عن أرباحها حتى انتهاء فترة الإفصاح عن نتائج الأعمال الخميس الماضي.

    نمو وتراجع

    وبلغ إجمالي عدد الشركات التي حققت أرباحاً 25 شركة، بقيمة إجمالية بلغت 1.386 مليار درهم خلال عام 2018، مقارنة بـ1.419 مليار درهم خلال عام 2017، بنسبة تراجع بلغت 2.33%، منها 15 شركة تأمين حققت نمواً في صافي الأرباح بنسب راوحت بين 4% و1862.5%، وبلغ إجمالي أرباحها 1.156 مليار درهم، فيما حققت 10 شركات تراجعاً في صافي الأرباح، لتسجل إجمالي أرباح 239.571 مليون درهم، مقارنة بـ406.347 ملايين درهم خلال 2017، بتراجع نسبته 41%.

    وحققت خمس شركات خسائر بلغت قيمتها الإجمالية 230.392 مليون درهم، مقارنة بصافي خسائر بلغت 150.221 مليون درهم في نهاية 2017.

    ومن حيث النمو، سجلت «شركة ميثاق للتأمين التكافلي» أكبر معدل نمو في الأرباح بنسبة 1862.5%، يليها «شركة الإسكندنافية للتأمين» التي سجلت نمواً بنسبة 300%، ثم «شركة الوطنية للتكافل» التي نمت أرباحها بنسبة 60%.

    أماّ من حيث قيمة الأرباح، فقد حققت «شركة أورينت للتأمين» أكبر أرباح بقيمة بلغت 401 مليون درهم خلال عام 2018، مقارنة بـ360.3 مليون درهم خلال عام 2017، يليها «شركة أبوظبي الوطنية للتأمين» التي سجلت أرباحاً بقيمة 235.6 مليون درهم، مقارنة بـ227.3 مليون درهم في 2017، ثم «شركة الإمارات للتأمين» التي وصلت أرباحها إلى 114.1 مليون درهم مقارنة بـ109.6 ملايين درهم خلال 2017.

    خسائر الشركات

    وحققت «شركة أريج للتأمين» أعلى خسائر بقيمة بلغت 202.8 مليون درهم، مقارنة بـ26.5 مليون درهم خلال عام 2017، يليها «شركة التأمين فيدلتي المتحدة» التي قلصت خسائرها إلى 9.4 ملايين درهم خلال عام 201 مقارنة بـ11.3 مليون درهم في 2017، ثم «شركة أكسا الهلال الأخضر للتأمين» التي قلصت خسائرها إلى 5.1 ملايين درهم في عام 2018 مقارنة بنحو 18.9 مليون درهم في 2017.

    نتائج إيجابية

    إلى ذلك، قال المدير العام لـ«شركة الوثبة الوطنية للتأمين»، بسام جلميران، إن معظم شركات التأمين أعلنت عن نتائج إيجابية خلال عام 2018، التي تعكس أداء القطاع الذي شهد خطوات إضافية في إطار تنظيم أعماله من قبل هيئة التأمين.

    وأكد أن الإجراءات التنظيمية من قبل هيئة التأمين أسهمت في توفير الأدوات الصحيحة لعملية التسعير، وتحديد الشروط والضوابط.

    وتابع جلميران: «تأثر أداء السوق المحلية خلال الربع الأخير من السنة المالية بتراجع الأسواق العالمية، وبعض الشركات تراجعت أرباحها تأثراً بأعمالها الاستثمارية».

    وأضاف: «بالنسبة لأعمال التأمين والأرباح الفنية، فإننا نتوقع أن تستمر بالوتيرة نفسها خلال العام الجاري، في حين أن الأرباح الاستثمارية ستكون مرتبطة بأداء أسواق المال».

    تطوّر إيجابي

    من جانبه، قال المدير العام لـ«شركة دبي الوطنية للتأمين وإعادة التأمين»، رامز أبوزيد: إن سوق التأمين في تطوّر إيجابي، لافتاً إلى أن نظام توحيد وثائق التأمين على المركبات، ووضع حدود دنيا للأسعار في الوثيقة الجديدة، لايزال ينعكس إيجاباً على النتائج الفنية لشركات التأمين العاملة في السوق المحلية.

    وتابع أبوزيد: «أنشطة التأمين لدى الجزء الأكبر من شركات التأمين كانت إيجابية خلال السنة المالية 2018، والمؤشرات للعام الجاري حتى الآن إيجابية».

    وأوضح أنه على الرغم من هذه المؤشرات الإيجابية، فإن السوق عادت لتشهد خلال الفترة الأخيرة نوعاً من التنافس بين الشركات على قطاع التأمين على السيارات بالنسبة للأسعار، معبراً عن قلقه من العودة إلى ما قبل عام 2017، أي قبل إصدار الوثيقة الجديدة.

    وأكد أبوزيد أن الأرباح الاستثمارية للشركات تعتمد على السياسات التي تتبعها كل شركة في إدارة المحفظة وتنوعها.

    نتائج متواضعة

    من جهته، رأى الخبير المالي وضاح الطه، أن بعض شركات التأمين حققت نتائج مالية متواضعة خلال عام 2018، مشيراً إلى أن الزيادة في أسعار التأمين على السيارات التي تستحوذ على جزء كبير من الأقساط، أسهمت بدورها في تحسن الأرباح الفنية لدى بعض الشركات.

    وأضاف الطه: «العديد من شركات التأمين لديها رأسمال محدود، وجزء كبير من المخاطر تحول إلى إعادة التأمين»، مشيراً إلى أنه في العامين 2005 و2006 كانت الأرباح الاستثمارية لشركات التأمين تشكل نحو 90% من إجمالي الأرباح.

    وقال إن فرص الاستثمار في بعض الأوقات تكون محدودة.

    وتابع: «عندما نصل إلى مستوى معين من الاستثمارات، فإنه يجب أن تجبر شركات التأمين بجهاز متخصص لإدارة المحفظة الاستثمارية وتقييمها»، مشيراً إلى وجود شخص أو اثنين لإدارة عملية الاستثمار في بعض الشركات.

    ونبه الطه إلى وجود عدد كبير من شركات التأمين العاملة في السوق المحلية، وبالتالي، فإن دمج الشركات سيؤسس كيانات كبيرة، وينعكس على مستويات أداء أفضل من ناحية الأرباح الفنية والاستثمارية معاً.

    أمّا المحلل المالي والمدير العام لـ«شركة ضمان للأوراق المالية»، أحمد سيف الدين، فأشار إلى تأثر الأرباح الاستثمارية لدى بعض شركات التأمين، وقال: «بشكل عام، فإن أداء القطاع ككل كان جيداً على الرغم من بعض التحديات»، متوقعاً حركة أفضل ونتائج إيجابية للعام المالي الجديد.


    «ميثاق للتأمين التكافلي» سجلت أكبر معدل نمو في الأرباح بنسبة 1862.5%.. و«أورينت للتأمين» حققت أكبر أرباح بقيمة 401 مليون درهم خلال 2018.

    طباعة
    Close
    Do NOT follow this link or you will be banned from the site!